Sign in / Join

أنتحار مذيع قناة الحياة ولامبلاة من الشعب 2015

اليوم حاول الإعلامى ممدوح الشناوي الانتحار بألقاء نفسه من أعلى كوبرى قصر النيل ليعرف هل سيجد من ينجده أم لا, ولكنه فوجئ بعدم تدخل أحد واكتفى الحاضرون بتصويره عبر التليفون المحمول.

وقال الشناوي عقب خروجه من النيل “إحنا أصبحنا متأخرين ولم نعد نخاف على بعض مثل الأول بعدما زادت اللامبالاة والشهامة ضاعت عند الشعب المصرى والكل يتفرج ويصور بالموبايل، ربنا يلطف بينا”.

%d مدونون معجبون بهذه: